عدن | تفاصيل لاتُشبهني
الكلمات الدلالية " عدن"

فـــــــــاذرنا .. وفاذرهــــــم

مع اقتراب قدوم اليوم الـ 25 من ديسمبر قادتني خطواتي الى الاقتراب من حضرة الفاذر(الاب) وهو القائم على الكنيسة  الانجليكية في التواهي بمدينة عدن .. هذة الخطوات كانت من اجل الاعداد لمادة اعلامية وحاورية اكثر مع القائم على الكنيسة ..

فاذرنا .. وفاذرهم | لـ كمال اليافعي

فاذرنا .. وفاذرهم | لـ كمال اليافعي

مشاهدة المزيد »

المشاهدات :1364

عدن , ذمار , صنعاء , سقطرى – لحظات غروب مختلفة

تبدو اللحظات مختلفة , ويبدو جمالها كلا بحسب تلك الاماكن التي التقطت فيها , للاحساس في تلك اللحظة دور ان يجعلك تلتقط اللحظة بنفس الشعور ..

خلال اشهر كنت مارا بعدة اماكن في وطننا وبلحظة دون تكلف التقط هاتفي المحمول تلك اللحظات …

اترككم مع تلك اللحظات الرائعة بصور ….

مشاهدة المزيد »

المشاهدات :2433

عـــدن..روّضت الإنجليز وعجزت عن ترويض اليمنيين..!!

لا ينقصها باكون ولا خطباء بأقوالهم الرنانة.. ينقصها خط أحمر يرسم حولها لتقول للآخرين معذرة فهذه (جنة عدن) التي وعد المتقون ووعد من يبحث عن السلم والحب والثقافة والأمن ..

عـــــــــدن..روّضت الإنجليز وعجزت عن ترويض اليمنيين | تفاصيل لا تشبهني

عـــــــــدن..روّضت الإنجليز وعجزت عن ترويض اليمنيين | تفاصيل لا تشبهني

الإثنين 24 سبتمبر-أيلول 2012
بكل برودة أعصاب لا تأخذك الحيرة حين تريد أن تذهب للقاء تلك المدينة التي تدعى عدن.. فمدينة لها من اسم الجنة تقاسيم لا تحتاج عند البحث عنها أن تستعين بمحرك البحث الشهير جوجل لتكتب في خانة البحث عدن فخلاف ذلك كل الطرق تؤدي إلى بندرها حتى وأن أصبح الطريق اليها طويلا..! ففي حضرتها ستعرف سطح مستوِ للابتسامة واستقامة راسية للشموخ وكبرياء مدينة يستظل تحت حرارتها العالية الكثير من تفاصيل الاستغراب الممزوجة بين الجمال والروعة والفوضى الدخيلة على مدينة لم تجد لترجمة معنى الفوضى في قاموسها، الترجمة الصحيحة بعد .!
أعترف أن ثمة شي يؤلمني في لحظة ملامستي لأزرار الكيبورد حين أكتب عن عدن بهذه الطريقة التي قد تكون ربما فيها القليل من القسوة والكثير من عتاب عاشق ومحب لها.. لم أتصور أن اؤجل سلسلة من المواضيع التي تصف تفاصيل وجمال عدن لأبدأ بالكتابة عن شيء من تفاصيل الفوضى التي تقترب الى حد الصعلكة بكافة أنواعها ..! فتلك عدن التي أعتدنا فيها أن تروض المتخلف لتعيده إلى مديُنتها لكنها الآن تبدو شبة خاوية من هذا الترويض وبكل حسرة نكتشف أن التخلف الذي يجلبه القادمون اليها بكل عنفوان صار يروض المدينة على تلك الطبيعة .!

مشاهدة المزيد »

المشاهدات :679
الصفحات:12»